3.21.2017

2.07.2010

السفير المصرى يعود للجزائر بعد شهرين من استدعائه .. يا وجعى!!!!!!

السفير المصرى يعود للجزائر.. يا مصيبتى
حدث ما توقعناه؛ و عاد سفير حكومتنا الرشيدة للجزائر بدون إنتهاء سبب إستدعاؤه حسب ما قالته حكومة مصر السنية..

1.29.2010

مبروك.. إذلال الجزائر..

مبروك.. إذلال المغتصبين ..

الذين إغتصبوا بالزور و البهتان حقنا فى الذهاب إلى جنوب أفريقيا.. و الغريب إن مستواهم الحقيقى ظهر فى بداية البطولة و فى ماتش أمس.. فقد منوا بالهزيمة المذلة من أضعف فرق المجموعة و بهزيمة الإذلال من فريق الشجعان.. وده حصل بس لما كان لهم حكم فاهم و عادل مش حكم مرتشى مثل إيدى ماييه.. إياه.. إللى سابهم يعملوا العنف و الإرهاب فى إم درمان.. و لغى لهم هدف جميل للإيفواريين.. لكن أمس بس عرفنا حكمة ربنا.. أنه سمح بالتزوير و الحظ.. عشان ناخد بتارنا إمبارح.. ألف مبروك.. و الصورة فعلا كانت حلوة جدا.. لم يشوبها شئ سوى الإصرار على أقحام الدين فى الماتش.. و كأن تأكيد على عنصرية الجهاز الفنى الدينية.. و تجلى ذلك فيما فعله أحمد سليمان مدرب عصام الحضرى.. أمام الكاميرا بالتلويح بأحد الكتب المقدسة دينيا.. مع ان الماتش كان ماتش كورة مش ماتش دين .. و الأدهى إن كان بين فريقين من نفس الدين.. فهل معنى ذلك أن الجزائريين تخلوا عن دين المصريين.. الله يسامحك يا أحمد يا سليمان.. و بكدة ما نقدرش ندافع عن حسن شحاتة لما وكالات العالم كله قالت إنه بيختار لاعيبته على أساس تعصب دينى متطرف ..

------

إستدراك.. نبوءة .. و تحذير.

أتوقع من حكومتنا الرشيدة.. تمهيد الأجواء لإعادة السفير المصرى إلى الجزائر دون إعتذار الجزائر عن كل خطاياها فى حق شعبنا الجميل.. على الرغم من كل التصريحات العنجهية السابقة بأنه لا عودة للسفير إلا بعد إزالة أسباب سحبه.. و منها بالطبع إعتذار الجزائر رسميا عن كل ما حدث.. و إبقى إفتكروا...